هكذا تغرس ثقافة الحرية !
أ. د. يوسف خليفة اليوسف
لم يترك الأستبداد جزء من جسد هذه الأمة الا واحدث فيه خلل ما يتفاوت في درجتة من جزء الى آخر ومن فترة   
هل تعتقد ان الأعتقالات في الأمارات مبررة ؟
لا
نعم
لا أدري


عاقبة المسيء
تاريخ الاضافة 
 

                                                عاقبة المسيء

الحذر الحذر من المعاصي . فان عواقبها سيئة . وكم من معصية لايزال صاحبها في هبوط ابدا مع تعثير أقدامه ، وشدة فقره وحسراته على ما يفوته من الدنيا ، وحسرة لمن نالها . فلو قارب زمان جزائه على قبيحه الذي ارتكبه كان اعتراضه على القدر في فوات اغراضه يعيد العذاب جديدا . فو أسفاه لمعاقب لايحس بعقوبته . وآه من عقاب يتأخر حتى ينسى سببه . أوليس ابن سيرين يقول : عيرت رجلا بالفقر فافتقرت بعد أربعين سنة . فواحسرة لمعاقب لايدري أن أعظم العقوبة عدم الأحساس بها .

فالله الله في تجديد التوبة عساها تكف كف الجزء . والحذر الحذر من الذنوب خصوص ذنوب الخلوات . فان المبارزة لله تعالى تسقط العبد من عينه ، وأصلح ما بينك وبينه في السر وقد أصلح لك أحوال العلانية . ولاتغترر بستره أيها العاصي فربما يجذب عن عورتك ، ولابحلمه فربما بغت العقاب . وعليك بالقلق واللجاء اليه والتضرع . فان نفع شيء فذلك ، وتقوت بالحزن ، وتمزز كاس الدمع . واحفر بمعول الأسى قليب قلب الهوى لعلك تنبط من الماء ما يغسل جرم جرمك .

(صيد الخاطر ، الأمام ابي الفرج بن الجوزي )

المشاهدات 822   تقييم  اقرأ المشاركات

تعليقات الأعضاء

العنوان: اعحاب
التعليق: السلام عليكم من دواعي فرحي الدخول على هذا الموقع المحترم وماشاهدته يثير الاعجاب وفقكم الله لما يحبه ويرضاه والى الاستاذ عبد الرحمن ابازيد لاتجزع واصبر وتجلد فانك بذلك تقهر اعداءك ثبتك الله والعاقبة للمتقين
أرسلت بواسطة: abohasan    بتاريخ 3/7/2010
لإضافة تعليق يجب تسجيل الدخول أولاً أو الإشتراك إذا كنت غير مشترك